الخميس - الموافق 25 فبراير 2021م

التضامن الاجتماعي و”بيبسيكو مصر” و”كير الدولية” يحتفلون بأول موسم حصاد محصول البطاطس ببني سويف ضمن برنامج ” عايشين بخيرها”

 

محمد زكى

عاطف الشبراوي : التمكين الاقتصادي يأخذ خطة جديدة نحو ربط التمكين بتحسين الغذاء وتطوير سلاسل القيمة مع القطاع الخاص

شلباية: برنامج “عايشين بخيرها” يمثل خطوة فعالة في دعم المرأة والزراعة المصرية

كير: البرنامج يتيح للسيدات فرصة المشاركة بشكل أفضل في تنمية المجتمع

تحت رعاية وزارة التضامن الاجتماعي وبحضور محافظ بني سويف احتفلت شركة “بيبسيكو مصر” بالتعاون مع هيئة “كير” الدولية بأول موسم لحصاد البطاطس بمحافظة بني سويف، ضمن برنامج “عايشين بخيرها” الذي أطلقته شركة “بيبسيكو” بالتعاون مع وزارة التضامن الاجتماعي متمثلة في برنامج ” فرصة” وهيئة كير الدولية بهدف تمكين المرأة الريفية ودمجها في سلسة القيمة الزراعية وتحسين الأحوال المعيشية وتحقيق الاكتفاء الذاتي.

وفي إطار الاحتفالية، أعرب الدكتور عاطف الشبراوي مستشار وزارة التضامن الاجتماعي للتمكين الاقتصادي ومسئول برنامج “فرصة” عن سعادته بهذه الشراكة.
وقال الشبراوي إن الوزارة تنتهج استراتيجية التمكين الاقتصادي كتوجه أساسي نحو تحسين جودة حياة المجتمعات المحلية كما أن الوزارة تدعم الأسر الأولى بالرعاية ليس فقط من خلال الدعم النقدي ولكن أيضاً من خلال توفير فرص عمل وتأهيلهم لتلك الفرص لتعظيم ثمار عملهم.

وأضاف أن وزارة التضامن الاجتماعي أدرجت التمكين الاقتصادي في كافة برامجها ، مشيرا إلى أن الوزارة تسعى إلى بذل الجهود نحو تعزيز الخدمات غير المالية إلى جانب الخدمات المالية، ويشمل ذلك التدريب والتأهيل لسوق العمل والمساهمة في توفير ودعم وسائل الإنتاج، وفتح فرص التسويق.

وأكد الشبراوي على أن مصر لديها فرص كبيرة متاحة نظرا لتنوع نشاطاتها الاقتصادية وحجم السكان ونسبة الشباب الكبيرة التي يجب استثمار طاقاتها في فرص عمل، موضحا أن الشراكة مع منظمة “كير” وشركة “بيبسيكو مصر” تأتي كجزء من جهود الوزارة لتوسيع وتعزيز التعاون مع المنظمات الوطنية والدولية للمساهمة في دعم فرص الدخول إلى العمل الحر وزيادة القدرة على الوصول إلى وظائف لائقة بأجور مستدامة، مضيفا أن البرنامج يستهدف بشكل أساسي أفراد الأسر من مستفيدي برنامج التحويلات النقدية المشروطة “تكافل وكرامة” وذوي الاعاقة.

وحضر الاحتفالية محمد شلباية، رئيس مجلس إدارة بيبسيكو مصر والدكتور حازم فهمي مدير هيئة كير الدولية بمصر و الفنانة إنجي المقدم، سفيرة برنامج “عايشين بخيرها”، حيث قاما برصد ومتابعة نتائج البرنامج على أرض الواقع ومدى تأثيره على حياة السيدات الريفيات وأسرهن وعلى إنتاج أراضيهن الزراعية، كما قاما بالاستماع إلى قصص نجاح السيدات وتجاربهن خلال الأنشطة الخاصة بالبرنامج.

ومن جانبه ، قال محمد شلباية، رئيس مجلس إدارة بيبسيكو مصر، أن “بيبسيكو مصر” تؤمن بأهمية مشاركة القطاع الخاص في برامج ومبادرات تمكين المرأة لدورها الحيوي وسط أسرتها الصغيرة والمجتمع، وذلك في إطار استراتيجية “الفوز الهادف” التي تدعم خلق قيمة مشتركة في المجتمعات التي تعمل بها، ولذلك جاء برنامج “عايشين بخيرها” ليمثل خطوة كبيرة في دعم المرأة المصرية بشكل عام والمزارعات المصريات بشكل خاص، معربا عن سعادته بزيارة محافظة بني سويف للاحتفال بالحصاد الأول لمحصول البطاطس ورصد النتائج الإيجابية للبرنامج على أرض الواقع.

وأضاف شلباية: “استطعنا هذا الموسم أن نصل إلى إجمالي مساحة الأرض المزروعة بالبطاطس 214 فداناً، حيث يجري حصاد 138 فداناً منها هذا الأسبوع و76 فداناً الأسبوع المقبل، كما بلغ حجم إنتاج بطاطس التصنيع في إطار برنامج “عايشين بخيرها” 1,185 طناً تم توريد 1،078 طناً منها لشركة شيبسي للصناعات الغذائية هذا الموسم من 215 مزارعاَ، الأمر الذي يؤكد على رؤية بيبسيكو في توطيد وتطوير سلاسل الإمداد الخاصة بها”.

كما أعرب الدكتور حازم فهمي عن سعادته بالنتائج التي حققها البرنامج في محافظة بني سويف من تمكين للمزارعات وأسرهن، موضحاّ أن بزيادة إنتاجهن ودخلهن سيكون من اليسير عليهن الاعتماد على أنفسهن وتعليم ورعاية أطفالهن بما يضمن لهم نمو سليم.

وأضاف فهمي، أن الخطة المستقبلية لبرنامج “عايشين بخيرها” لعام 2021 تركز على استخدام نظام الري بالتنقيط في 9 فدادين بالمنيا، وكذلك حصاد البطاطس بمحافظة البحيرة نهاية أبريل من 100 مزارع، وتوزيع البذور والشتلات على المشاركين في مجموعات الادخار والإقراض القروية بواقع 1000 سيدة، بالإضافة إلى تطوير وحدات الرعاية الصحية الأولية في بني سويف من خلال تلبية احتياجاتها الطبية، وتوفير الأسمدة والمدخلات الزراعية لمزارعي البطاطس في الموسم القادم.

 

والجدير بالذكر أن برنامج “عايشين بخيرها” خلال الفترة السابقة بمحافظة بني سويف نجح في توسيع قاعدة المستفيدين حتى بلغ عدد المستفيدين الذين تلقوا الدعم الفني 215 مزارعاً بينهم 44 امرأة.

كما نجح البرنامج في تدريب 44 من قادة المجتمعات الريفية تم تقسيمهم على 10 جلسات تغذية، والتحقت 4108 سيدة بمجموعات الادخار والإقراض القروية، وبلغ إجمالي قيمة القروض خلال شهر ديسمبر الماضي 117,560 جنيه بمتوسط 690 جنيهاً للسيدة الواحدة، كما بلغ إجمالي المدخرات في الصناديق 664،296 جنيه، إلى جانب تلقي 315 مزارعاً الدعم الفني لزراعة البطاطس في محافظتي البحيرة وبني سويف، كما بدأ تشكيل جمعيات ترشيد المياه التي تضم حتى الآن 320 مزارعاً بينهم 70 سيدة.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك