الأربعاء - الموافق 10 أغسطس 2022م

الاعلامية فريهان طايع :- القدر و سلطته

القدر هو من يختار و يصنع الشخصيات هناك من يجعلهم أبطال  و هناك من يجعلهم دمى  متحركة يعبث بهم مثلما شاء ،يوم نحو العاصفة و يوم نحو الزلزال  هو من يختار هناك من يعجز  عن كتابة سطوره لأن  كلماته قد احترقت و احترق معها محتوى كتابه هناك من يكتب بالحبر و هناك من يكتب بريشة الدم و الدموع و هو ينزف هناك من يحقق  كل أحلامه و هناك من تبقى أحلامه  السرمدية زائلة هناك من يضيء له القمر و في المقابل  هناك من يتركه القمر في ليلة العتمة هناك من يجد نفسه في الصحراء  و هناك من يجد نفسه بدون عنوان و لا هوية هناك من يضيع دربه و هناك من يحارب  بقوة  كل الجنود  الأقوياء  و يجاهد نفسه كل شخص مهما حاول فإن  له موعد مع القدر
قد يكون موعد سار و قد يكون موعد غير  مرحب به
القدر سلطة  لا مفر  منها،القدر هو الحكم الأساسي  على كل شيء ،عى اختياراتنا  و مشاعرنا  على  خيبتنا و   حزننا و  سعادتنا حتى على اهتمامنا بأشخاص  و رفضنا لأشخاص آخرين كل هذه الأشياء مدبرة ألف  تدبير بحكمة القدر لكن الغريب أن كل شخص في دائرة القدر يعتقد أن أفكاره هي الحقيقية و الملائمة بينما لا توجد حقيقة كلها أوهام صنعتها عقولنا و صدقناها

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك