الثلاثاء - الموافق 25 يونيو 2019م

الإعدام شنقًا لقاتل مدير مدرسة <كفرالباجور>

كتب : حسام الكاشف
أسدلت الدائره الخامسة جنايات شبين الكوم الستار عن القضية رقم ١٧٧٩٠ لسنه ٢٠١٧ جنايات الباجور والمقيدة برقم ٢٧٦٤لسنة ٢٠١٧ جنايات كلي شبين الكوم ضد المتهم / علاء سعيد محمد صابر أحمد (الشهير /علاء سعيد المزين)   بأن أصدرت ضده حكما…..  بعد خمس جلسات  لقتله وسرقة  المجني عليه عماد عبدالباري محمد عبد القادر  (وشهرته /عماد ابو علي ) مدير مدرسه وسرقة مبلغ مالي بحوزته.   و تعود الواقعة إلى ١١ / ٩ / ٢٠١٧ عندما تبلغ لمركز شرطة الباجور وجود شخص داخل سيارته مصاب بطلق ناري في الرأس وبعد الكشف عن هوية المجني عليه تبين أنه مدير مدرسه بكفر الباجور.                            وبتكثيف التحريات عن دائرة علاقات المتهم والبحث في كاميرات المراقبة من لحظة خروجه من محل إقامته بكفر الباجور حتى مكان الحادث تبين ان المتهم شوهد مع المجني عليه قبل ارتكاب الجريمه مباشرة وعقب القبض على المتهم اعترف بارتكابه الواقعة على زعم اختلافه مع المجني عليه أثناء تجارة العملات الاجنبيه وبتفتيش منزل المتهم عثر على مئتين وتسعين الف جنيه ادعي المتهم انه المبلغ الذي تحصل عليه من المجني عليه بعد ارتكابه جريمة القتل.             وانتهت التحقيقات التي أجرتها نيابة الباجور بإحالة المتهم إلى محكمة الجنايات لأنه قتل المجني عليه عماد عبدالبادَري محمد عبد القادر عمدا مع سبق الإصرار بأن بيت النية وعقد العزم على قتله واعد لذلك الغرض سلاح نارى (فرد خرطوش ) بأن استقل سيارته المجني عليه رفقته مدعيا عرض  قطعة أرض  على المجني عليه لشرائها مستدرجا إياه لمكان ناءٍ وترجل بحجة قضاء حاجته وحام حول سيارته وما إن استقر خلف باب قائد السيارة مكان المجني عليه حتى صار خلفه وما أن ظفر به حتى أطلق صوبه عيارا ناريا فتوفي في الحال   وبعد ذلك سرق مبلغ مالي قدره ٧٠٠.٠٠٠ .
من حصيلة المسروقات بعد ارتكابه الجريمة.
 وعقب ذلك أحالت المحكمه أوراق القضية لفضيلة المفتي لأخذ الرأي الشرعي في الإعدام وحدد جلسة الأربعاء ٩ /١ / ٢٠١٨ للنطق بالحكم بالإعدام شنقا وإحالة الدعوى المدنية المقامة من زوجة المجني عليه وأبنائه القصر إلى المحكمة المدنيه المختصة.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك