الأحد - الموافق 23 يناير 2022م

“الأميرة مريم” تظهر لأول مرة بعد تشويه وجهها

استقبل أساتذة وطلاب معهد الفنون الجميلة في جامعة الفلوجة بالعراق زميلتهم مريم الركابي الملقبة بـ”الأميرة”، في لقاء حاشد داخل أروقة الجامعة بعد الحادثة الأليمة التي عاشتها.

ونظمت جامعة الفلوجة يوم الأحد لقاء تضامنيا مع “الأميرة مريم” شارك فيه زملاؤها وأساتذتها، الذين قدموا الدعم الكامل لها، كما أنه يتم جمع التبرعات لإجراء عمليات تجميل لها لتستعيد جمالها.

وأقدم شاب عراقي تقدم للزواج من مريم ورفضته، على التسلل إلى منزلها في منطقة المنصور ببغداد ورشها بمادة حارقة.

ودافع نشطاء عن الفتاة ونظموا حملات للحصول على تبرعات لإجراء عمليات تجميلية لها.

ولاقت “الأميرة مريم” تضامنا واسعا من قبل نشطاء مواقع التواصل ومن عشيرتها، التي نظمت مسيرات ووقفات طالبت بالقصاص من الشاب المجرم، حيث لا يزال حرا طليقا.

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك