السبت - الموافق 31 يوليو 2021م

اجتماع المجلس التنفيذى للمحافظه

البحيره – محمد الشناوى 

 شدد الدكتور / محمد سلطان – محافظ البحيرة على إستمرار الجهود المبذولة لمواجهة الأمطار و السيول المحتملة ورفع حالة التأهب القصوى للتصدى لها وتقليل آثارها ومراجعة أعمدة الكهرباء وتغطية الأسلاك المكشوفة وإزالة الوصلات الكهربائية العشوائية حفاظا على أرواح وسلامة المواطنين والتأكد من جاهزية الدفاع المدنى بالمدن والمراكز ومراجعة الطرق البديلة فى حالة غلق الطرق الرئيسية أو حدوث إنهيارات بها

    جاء ذلك خلال رئاسته لإجتماع المجلس التنفيذى للمحافظة بحضور المهندسة / نادية عبده ـ نائب المحافظ واللواء / مجدى عنانى ـ السكرتير العام و المهندس / فتحى عبد الغنى ـ السكرتير المساعد ورؤساء الوحدات المحلية ومديرى المديريات ورؤساء الشركات العامة  حيث أكد الدكتور المحافظ على قيام رؤساء الوحدات المحلية بتوفير الأراضى اللازمة لتخصيصها لإقامة مدارس عليها و قيام رؤساء الوحدات المحلية بتوفير الأراضى اللازمة لتخصيصها لإقامة مدارس عليها و تكثيف أعمال إزالة التعديات على الأراضى الزراعية وسرعة التحرك لإزالتها فى مهدها و متابعة تنفيذ تعريفة الركوب على جميع الخطوط بنطاق المحافظة ورصد جميع المشاكل التى تواجهها سواء من المواطنين أو السائقين لوضع الحلول لها مع الإلتزام بتعليمات رئيس مجلس الوزراء برفع تعريفة الركوب من 10 ـ 15 % و  

إتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتوعية مالكى التوك توك بالسير فى إجراءات التراخيص مع تسهيل الإجراءات المطلوبة مشيرا إلى أنه تم ترخيص عدد 8396 توك توك من إجمالى عدد التكاتك الموجودة بالمحافظة والبالغة 56 ألف توك توك و متابعة إنجاز الخطط الإستثمارية بالمدن والمراكز والمديريات والتشديد على نقل الإعتمادات من المدن التى تواجه معوقات فى التنفيذ إلى المدن الأخرى و التأكيد على تركيب العدادات الكودية مسبقة الدفع بالمصالح الحكومية والمدارس ودور العبادة حيث وافق المجلس على تخصيص مبلغ 10 آلاف جنيه لكل مدينة لتركيب تلك العدادات على أن تقوم مديريات الخدمات بتوفير مبالغ مماثلة من إعتماداتها الخاصة بها دراسة الضوابط الخاصة بإقامة الأكشاك بالوحدات القروية لذوى الإحتياجات الخاصة والحالات الإنسانية والتأكيد على ضرورة توافر إشتراطات المساحة والموقع وإجراءات الحماية المدنية مع تحديد نشاط كل كشك وإخضاعه لإشراف وضوابط الوحدات القروية   

هذا  وقد وافق المجلس على تخيصيص قطعة أرض أملاك دولة على مساحة 702 متر بمدينة دمنهور أمام المستشفى العام بجوار المنطقة الأزهرية لصالح جامعة دمنهور لإقامة كلية تمريض عليها كما وافق المجلس على تخصيص قطعة أرض على مساحة 8 قراريط بحوض الساحل بحرى بعزبة الرامى بكوم حمادة لصالح التربية والتعليم لإقامة مدرسة تعليم أساسى عليها كما وجه الدكتور المحافظ بقيام كل من رئيس الوحدة المحلية لدمنهور ورئيس الوحدة المحلية بكفر الدوار بالإسراع فى توفير مساحة من الأرض لا تقل عن 5 آلاف متر مكتملة المرافق لإقامة مدرسة دولية عليها  

 

 

 

 

 

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك