الثلاثاء - الموافق 07 فبراير 2023م

“إكسبو الحج” يناقش زيادة الغرف الفندقية لضمان جودة خدمات الإسكان لضيوف الرحمن

محمد زكى

أعلن المدير التنفيذي لإدارة الأصول في شركة رؤى المدينة القابضة إبراهيم الراشد، عن استهداف الشركة توفير أكثر من 46 ألف غرفة فندقية، والعديد من المواقع التجارية والترفيهية بحلول العام 2030 حول الحرم النبوي الشريف.

وأوضح أن المشاريع الاستثمارية التنموية التي يتم تنفيذها تستهدف بالدرجة الأولى إثراء تجربة الحجاج والمعتمرين والزائرين للمدينة المنورة والارتقاء بجودة الخدمات المقدمة لهم، مضيفًا أن شركة رؤى المدينة تعمل على إنشاء وتطوير المشاريع الرائدة في المدينة المنورة، والتوقيع مع عدد من المصممين لمواقع المشروع، وجلب مشغلين عالميين لخدمات المشروع.

وأكد أن المشروع يستهدف تجويد الخدمات في قطاع الإسكان والضيافة عبر تسهيل تنقل ضيوف الرحمن من المشروع إلى الحرم بالفصل بين المشاة والسيارات، وتوفير مسارات مخصصة للمشي على طول المشروع تؤدي إلى الحرم النبوي، بالإضافة إلى حرص المشروع على استدامة الخدمات فيه، ودعمه للابتكار.

جاء ذلك ضمن أعمال الجلسة الرئيسة من “إكسبو الحج 2023” الذي انطلقت أعماله يوم الاثنين برعاية أمير منطقة مكة خالد الفيصل، بعنوان: “خدمات الإسكان والضيافة ضمان جودة الخدمات ورفع الطاقة الاستيعابية”، وأدار الجلسة رئيس قطاع الاستراتيجية ومتابعة الأداء في شركة كِدانة للتنمية والتطوير الدكتور محمد بن جميل حكيم.

وبدأت الجلسة بالتعريف بالجهود المبذولة من وزارة الحج والعمرة التي تعمل على توفيرها لخدمات الإسكان والضيافة، بما يتواءم الأعداد المتزايدة للحجاج والمعتمرين، ورفع الطاقة الاستيعابية في المشاعر المقدسة ويكفل سلامة وراحة ضيوف الرحمن، وتعريف بالمشاريع التطويرية والعمرانية في منطقة جبل عمر.

وأفاد مدير عام الإدارة العامة للإسكان والخدمات في وزارة الحج والعمرة عمر بن هشام مندورة، خلال مشاركته في الجلسة أن وزارة الحج والعمرة تعمل على تطوير الأنظمة والإجراءات لضمان جودة الخدمات المقدمة في قطاع الإسكان والضيافة، مشيرا إلى أن الإدارة العامة للإسكان والخدمات بوزارة الحج والعمرة تولي عناية فائقة لضيوف الرحمن، وتحرص على فهم احتياجاته ورغباته لتقوم بالتعاون مع الجهات المختصة على حل هذه التحديات وتلبية التطلعات.

كما تحدث عن جهود وزارة الحج والعمرة لخلق توازن بين تقديم خدمات جيدة في قطاع الإسكان والضيافة بأسعار معقولة تتناسب مع شرائح ضيوف الرحمن المختلفة وبجودة عالية تلبي رضا ضيوف الرحمن وتضمن أدائهم مناسكهم بطمأنينة ويسر.

من جانبه، أشار الرئيس التنفيذي لشركة جبل عمر للتطوير خالد بن محمد العمودي، أن شركة جبل عمر تشرفت بتنفيذ خطط الدولة – أيدها الله – في تحويل العشوائيات الموجودة في مكة المكرمة إلى نماذج متطورة، موضحًا أن المشروع بدأت بإضافة المزيد من الغرف الفندقية ضمن مرحلة العمل الأولى، وفي المرحلة الثانية تستهدف الشركة بناء الأسواق التجارية والمزيد من الفنادق بهدف إثراء تجربة ضيوف الرحمن، والعمل على رفع جودة الخدمات.

كما تطرق مدير العمليات والتشغيل لفنادق أكور أبراج البيت بمكة المكرمة سالم بن علي آل عبود الشهراني، خلال مشاركته في الجلسة إلى خطط عمليات التشغيل في المجموعة بما يسهم في تحقيق الجودة والتنافس في الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن، مشيرا إلى أن الشركة تعمل على ثلاث محاور رئيسة هي: إثبات جدوى الاستثمار للمستثمرين، وضمان جودة الخدمة المقدمة لضيوف الرحمن، وتدريب الكوادر البشرية السعودية.

ونوهت نائب رئيس أول رئيس فنادق السعودية في مجموعة JLL الشرق الأوسط والشمال الأفريقي سارة بنت سليمان قاسم، بتوجه المجموعة إلى فتح أقسام متخصصة للحج والعمرة من خلال إجراء الدراسات للوصول إلى فهم أعمق لقطاع الإسكان الضيافة في مكة المكرمة والمدينة المنورة، مستعرضةً جهود المجموعة في تقديم الخدمات الاستشارية لتعزيز نمو قطاع التطوير العقاري، مشيدةً بالجهود الحكومية لدعم المطورين العقاريين والمستثمرين لتقدم خدمات دراسات الجدوى، وتوفير مشغلين محليين وعالميين للشركات العاملة في قطاع الإسكان والضيافة، وإدارة أصول هذه الشركات.

 

 

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك