الخميس - الموافق 11 أغسطس 2022م

إبحار ضد التيّار .. بقلم : عادل عبد الرازق

إبحار ضد التيّار
حبك سيدتي ..
إبحار ضد التيّار
وأسرار ..
تعربد بألاف الأسرار
حبك ريح
وعواصف
ورعد وبرق وأمطار
ونغم حزين
يتوجع فوق الأوتار
وأنا
لا حيلة لي ولا اختيار
أنا أحببتك
دون أن أختار
ولست أفلسف كلماتي
ولا أتبرء من ذاتي
لكنها الحقيقة سيدتي
وتلك هى مآساتي
وهذا اعتراف مني
وإقرار
أنا أحبك نعم
لكن حبك كالنار
يسكن في قلبي
خلف كل جدار
أنا أحبك بإرادتي
وأحبك رغم إرادتي
وسأظل أحبك
حتى لحظات الإحتضار
نحن نجىء للدنيا
غير مخيّرين
مرّات تسعدنا
ومرّات تبكينا السنين
تتغيّر الحياة دائماً
ولا تستكين
نفرح
نحزن
نمزج الضحكة بألأنين
ويظل الحب في قلوبنا
كرشقة سكيّن
لا نبرء منها
ولا يكون لنا الخيار
هكذا نجىء للحياة
مسيّرين
بالإسم
والرسم
وبالنبض وبالحنين
ونظل حتى
نصير في عداد الراحلين
وننتهي
كطير كان على الشجرة
… وطار
أنا أحبك يا سيدتي
واسألي الناس
والزهور
والأطيار
لكن إلى متى يا سيدتي
أستجدي الحب منك
وأنت تسردين الأعذار
أحرفك في شفتيك
كالسجين خلف الأسوار
لا تقال ولا تطال
ولا تقبل الإجترار
أنا أحبك يا سيدتي
ولا يوجد إلا إسمك
فيما أكتب من أشعار
أحبك وتتمنعين
حقاً قلبي قد حار
حقاً إن حبك
إيحار ضد التيّار
***

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك