الثلاثاء - الموافق 25 يونيو 2019م

أمير يوسف: عيون العالم تلتفت لأكبر حدث أمني بالشرق الأوسط «إيليت 2019» أحدث تكنولوجيات الأمن في «إيليت 2019»

محمد زكى

أعلن أمير يوسف، رئيس مجلس إدارة «إيليت جروب»، الشركة المُنظمة للمؤتمر السنوي لمجتمع خبراء الأمن، في نسخته السادسة «إيليت 2019»، أن المؤتمر هذا العام يحمل رسالة واضحة وصريحة، تتضمن في إيجاد سبل تعاون مشترك مابين الأمن العام والخاص، وكيفية مساهمة الامن الخاص في استقرار الأوضاع.

وأوضح أن استخدام التقنيات الحديثة والمتطورة، ورفع كفاءات الأفراد في الأمن الخاص، من شأنه أن يرفع من شأن الأمن، ويحافظ على الاستقرار، ويكون خير معين ومساعد ومساند للأمن العام، ويساهم في عملية نشر الأمن والامان في المجتمع.

واستكمل أمير يوسف: «سيتم إلقاء الضوء على العديد من الموضوعات الأمنية خلال فترة انعقاد المؤتمر، من بينها: الأمن التجاري، الأمن الداخلي، أمن المعلومات والوثائق، الأمن البدني والمحيطي، الحرائق والإنقاذ، السلامة والصحة المهنية، البيوت والمباني الذكية».

واستفاض: «كل ما يأتي ضمن فعاليات المؤتمر، يأتي في ضوء النمو المُطرد لأدوات ومعدات سوق الأمن التجار إقليميا، وتطور سوق الأمن بالمنطقة، خاصة أن المؤتمر هذا العام يأتي بمشاركة أقوى الشركات التي تعمل في أحدث التكنولوجيات العالمية، وبتعاون غير مسبوق مابين أقوى 12 شركة في مجال الأمن الخاص».

واختتم رئيس مجلس إدارة الشركة المُنظمة، قائلاً: «عيون العالم أجمع تلتفت نحو أكبر حدث أمني سنوي يُقام على أرض مصر، وينضم للمؤتمر مشاركين من كثير من دول العالم، ليتطلعوا على أحدث التقنيات المستخدمة، خاصة وأن الدورة السادسة ستكون منارة لعرض أحدث ما توصل له العلم في مجال تكنولوجيا الأمن».

يُذكر أن المؤتمر والمعرض السنوي «إيليت» للأمن والسلامة، في نسخته السادسة، يُقام الأربعاء القادم 10 أبريل 2019، بفندق تريومف بالتجمع الخامس القاهرة الجديدة، تحت رعاية وتنظيم شركة «إيليت جروب»، ويهدف هذا العام، لوضع خطة للاستثمار في العنصر البشري ورفع كفاءته، وتطوير أليات العمل الأمني، بما يسهم في القيام بدور فعال لدعم معدلات النمو والتنمية وجذب المزيد من الاستثمارات.

ويُعد مؤتمر «إيليت» السنوي، هو أكبر مؤتمر ومعرض للأمن والسلامة، والأول من نوعه بجمهورية مصر العربية و قارة إفريقيا، لذلك يحظى بحضور عدد كبير من كوكبة الأمن بمصر، يفوق الـ٥٠٠ خبير أمني، علي المستوي المحلي والدولي، كما يحظى بحضور واهتمام قاعدة عريضة من الشركات العارضة للحلول الأمنية المحلية والشركات العالمية الموردة للأمن التجاري بالعالم.

ويهتم المؤتمر والقائمين عليه -في أهم محاور المؤتمر- بدراسة التحديات والمخاطر الأمنية الراهنة، والسعي لمنع وقوع الجريمة، وخلق مناخ للاستثمار والتنمية، وذلك من خلال تعزيز التنسيق والتعاون المستمر بين قطاعات وزارة الداخلية وشركات الأمن الخاص في كافة المجالات، وتتضمن المحاضرات التي ستقام بالمؤتمر مجموعة محاضرات في مجال «إدارة الأزمات»، يقدمها العديد من محاضرين المتخصصين، على رآسهم السيد اللواء هشام وهدان، مساعد اول وزير الداخلية لمصلحة التدريب سابقاً.

ويطرح المؤتمر كل جديد عاماً بعد عام، ويُنشِئ قاعدة لتبادل الأفكار والمعلومات، ويوفر حلولاً أمنية فعالة، وندوات تثقيفية، تسهم بقدر كبير في تطوير آليات العمل الأمني، إيماناً منه بدوره الفعال في خلق مناخ آمن للاستثمار، جنباً إلى جنب مع جناحي الأمن «القوات المسلحة» و«الشرطة» المصرية.

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك