الأربعاء - الموافق 08 فبراير 2023م

أمانة حزب شباب مصر بالدقهلية تستنكر التعدي السافر على رئيس حزب شباب مصر من بعض رجال شرطة مرور القاهرة

 

الدكتور أحمد عبد الهادى

صرح وائل العربي الأمين المساعد لحزب شباب مصر بالدقهلية استنكاره لما حدث من بعض ضباط وأمناء الشرطة بمرور القاهرة  اليوم من تعديهم السافر والغير مبرر على شخص الدكتور أحمد عبد الهادى رئيس حزب شباب مصر وزوجته الصحفية هدى رأفت  وعضو نقابة الصحفيين   .


حيث قام كل من الرائد أحمد الدهان من قوة مرور القاهرة والنقيب أحمد إبراهيم وعدد أخر من ضباط الشرطة وبعض الأمناء بالتعدي بطريقه همجيه على شخص الدكتور أحمد عبد الهادى رئيس حزب شباب مصر والسيدة زوجته أثناء تصادفهم بالمرور بجوار قوة تمركز لهم  .
حيث قاموا بالتعدي السافر والغير مبرر مما أحدث بهم إصابات في واقعه تعتبر نذير خطر يعود بنا لما قبل ثورة الخامس والعشرون لما كانت تفعله الشرطة  من تعدى على المصريين والتي خرج شعب مصر طالبا القصاص والمساواة والعدالة بين طوائف الشعب  .
حيث أكد أحمد عبد الهادى والذي قام بإبلاغ كل الجهات المعنية والأجهزة السيادية سرعة فتح تحقيق موسع لهذه الواقعة التي يرغب بعض ضعاف النفوس من أفراد الشرطة إثارة الفوضى والكراهية بين رجال الشرطة التي نحترمها  والشعب المصري الذي يقف خلفهم وخلف رئيس مصر المنتخب السيد عبد الفتاح السيسى  .
ونطالب نقابة الصحفيين سرعة التحرك لفتح تحقيق موسع  لقيام هؤلاء الإفراد الذين ينتمون مع الأسف لهيئة يحترمها الشعب بفتح تحقيق لما صدر من ضباط الشرطة باتهام حرم السيد رئيس الحزب  (بالتعريص )  من الإعلام المصري والتعدي بالأيادي وقد قام هؤلاء الضباط بالتعدي بالألفاظ الخارجة على حرم الدكتور احمد عبد الهادى بألفاظ خارجه عن الآداب العام والتي يعاقب عليه القانون والتي تخدش الحياء وتسببت في أضرار معنوية لها.
و أعلن الدكتور احمد عبد الهادى وزوجته الإضراب عن الطعام  لاحتجازهم في ظاهره تعود بنا لما قبل الخامس والعشرون وتلفيق تهم وتعامل لا يقبله هذا الشعب الذي عانى من ظلم واستبداد هيئه تقوم على تنفيذ القانون والتي قام بعض رجالها باختراقه وأهانته في وضع غير لائق وغير أدامي مع شخص رجل يعتبر من أول المدافعين عن كيانها  هو رئيس حزب شباب مصر وسيده تعمل في مجال الإعلام  وعضو نقابه تم سبها وأهانتها (بالتعريص ) .
وتسأل وائل العربي  هل ما فعله هؤلاء القلة  من رجال الشرطة يستحق الوقوف أمامه لأيام وشهور لمحاولة إصلاح تلك المنظومة ليستطيع  هذا الشعب أن يحصل على كامل حقوقه  واحترامه .
وتعلن أمانة حزب شباب مصر تضامنها الكامل مع رئيس حزب شباب مصر والسيدة زوجته  فيما حدث وتستنكر ما فعله قله من رجال الشرطة المصرية وتطالب كل مؤسسات المجتمع المدني  سرعة التحرك قبل أن تتفاقم الأمور ويستفاد بها أعداء هذا الوطن .
كما تطالب السيد اللواء مجدي عبد الغفار وزير الداخلية الذي نحترمه إصلاح الخلل الموجود بمؤسسة الشرطة كما تطالب نقابة الصحافيين سرعة التدخل لحماية أعضائها الذين تم توجيه لهم السب والتعدي الغير مبرر هذا .
وقد توجه الدكتور أحمد عبد الهادى برفقة بعض الصحافيين وأعضاء الهيئة للحزب والسيد خالد فؤاد المحامى  المتضامنين معه بالتواجد فى نيابة زينهم بعد أن تم تلفيق بعض التهم الكيدية لشخصه هو وزوجته واحتجازهم بالقوة بمعرفة هؤلاء الضباط  .
و تؤكد أمانة حزب شباب مصر بالدقهلية  على احترامنا لدور الدولة ودور رجال الشرطة ورجال القوات المسلحة التي نقف خلفهم وندعمهم بعد ثورتين كبيرتين ورجل نحبه ونطمئن لتحركاته هو الرئيس عبد الفتاح السيسى  رئيس مصر المنتخب .

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك