الأحد - الموافق 28 نوفمبر 2021م

أرفع لك قبّعتي ————- بقلم – عادل عبد الرازق

قلبك صحراء جرداء
وقحط وجدب وبور يا سيدتي
وأنا في صحراء قلبك
فقدت كل عشيرتي
وضاعت قافلتي
إنغرست في الطين سيوفي
وتكسرت حوافر أحصنتي
واختفت دروعى بين الجبال
وأغرق المطر خارطتي
ما استطعت الوصول إليك
وما عرفت عنوان بيتي
وكأنني طائر يتمنى أن يطير
لكن تكسرت أجنحتي
فارس أنا
هزمت قبل
أن أبدأ معركتي
مبارك لك نصرك
وأرفع لك قبّعتي
***

التعليقات

مساحة إعلانية

مساحة إعلانية

انت لاتستخدم دايناميك سايدبار

الفراعنة على فيسبوك